مجـــلة العـــــرب الثقافية
اهلا عزيزي الزائر اذا كنت مشترك نرجو الدخول بعضويتك واذا لم تكن مشتركا بأمكانك التسجيل من هنــا



 
الرئيسيةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثراديو سهرالتسجيلدخول
للاعلان بالمجلة الرجاء الضغط على بنر اعلن هنا واملاء الاستمارة
 ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا منتديات الشرق ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا  ضع إعلانك هنا


شاطر | 
 

 الخمر في الإسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مونيا
.
.
avatar

انثى
عدد المشاركات : 593
الدولـــــة :
نقـــــــاط : 35
تاريخ التسجـيل : 13/05/2008


بطاقة الشخصية
احترام قوانين المنتدى:
1/1  (1/1)

مُساهمةموضوع: الخمر في الإسلام   الثلاثاء يوليو 01, 2008 10:11 pm

لا يعني شرب بعض المسلمين للخمر قبل أن يحرمها القرآن أنها كانت حلالاً يوماً ما، فتأخُّر نزول الوحي بتحريمها راجع إلى تقدير الله وحكمته في ترتيب نزول الأوامر والنواهي بالانسجام مع الواقع والظروف على قاعدة مراعاة المصلحة العليا والضرورة القصوى.
وإن شرب بعض المسلمين للخمر في ذلك الوقت منبعه الواقع الذي كانوا فيه والبيئة التي نشأوا فيها
فمعظمهم كان على دين الشرك والوثنية قبل الإسلام، ومعلوم أن الوثنية لا تُعنى بمسائل صيانة العقل إذ هي قائمة أصلاً على نقيض العقل، ألا وهو الجهل!

ولا ينقص من قدر المسلمين شرب بعضهم للخمر قبل نزول تحريمها حيث أنه من الطبيعي أن يحافظ الإنسان على عاداته وسلوكياته التي نشأ عليها ما لم يتبين له ضررها أو تحريمها.

الخمر في اللغة العربية

{"خمر": الخاء والميم والراء أصلٌ واحد يدل على التغطية، والمخالطة في سَتْرٍ.

"خامر الشيءَ: قاربَهُ وخالطَهُ. والخَمْرُ: ما خَمَرَ العقلَ، وهو المُسْكِرُ من الشراب، وهي خَمْرَةٌ وخَمْرٌ وخُمُوْرٌ مثل تَمْرَةٌ وتَمْرٌ وتُمُوْرٌ"

وقد وردت كلمة الــ: "خمر" ست مرات في القرآن الكريم، منها ثلاثة مرات مقرونة بكلمة "الميسر" وهو القمار
، ومرتين ضمن سياق قصة يوسف وصاحبيه السجينين معه
، ومرة صفة ــ تمثيلية ــ لنهر في الجنة
؛ وقد جاءت آيتان منفصلتان في القرآن الكريم عن الخمر دون ورود الكلمة بعينها، هما:
"لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى"
وقوله:
"ومن ثمرات النخيل والأعناب تتخذون منه سَكَرَاً ورزقاً حسناً".

الخمر في الإسلام

حُرِّم الخمرُ في الإسلام بشكل تدريجي يتناسب مع بدايات الإيمان عند المسلمين الأولين والواقع القائم آنذاك، وكان ذلك عبر مرحلتين، هما:
مرحلة تحذير ونهي، ومرحلة التحريم القطعي.
أما المرحلة الأولى فتتجسَّد بآيتين هما:
1- "ويسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبيرٌ ومنافع للناس وإثمهما أكبر من نفعهما".
والإثم في اللغة هو: الذنب
. ويسمى القمار والخمر إثماً أيصا
. قال ابن عباس: الإثم الكبير: ما ينقص من الدين عند مَن يشربها
. والــ: "منافع" في هذه الآية الشريفة هي: اللذة والثمن
قال الإمام ابن كثير: أما إثمهما فهو في الدين، وأما المنافع فدنيوية.
2- "يا أيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون
ونلاحظ هنا أن النهي أتى بصيغة "لا تقربوا"، أيْ باستعمال كلمة "تقرب"، وهذه الصيغة تدل على وجوب اجتناب جميع ما يتعلق بالموضوع المنهي عنه، ودليل ذلك قوله تعالى:
"ولا تقربوا الزنى إنه كان فاحشة وساء سبيلاً".
ولو كان المقصود النهي عن الزنى فقط لَجاز ما دون ذلك، والعياذ بالله. ومثل ذلك قوله تعالى:
"ولا تقربوا الفواحش ما ظهر منهم وما بطن".
ومعنى "لا تقربوا" في هاتين الآيتين هو نهي ومنع تحريمي لكل ما قد يقودك إلى الزنى والفواحش..
أما المرحلة الثانية والنهائية لتحريم الخمر التدريجي في القرآن الكريم فتتمثَّل بقوله تعالى:
"يا أيها الذين آمنوا إنما الخمر والميسر والأنصاب
) والأزلام
رِجْسٌ من عملِ الشيطان فاجتنبوه لعلكم تفلحون * إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء في الخمر والميسر ويصدكم عن ذكر الله وعن الصلاة فهل أنتم منتهون"
الرِّجْسُ هو: القَذَرُ، والنجاسةُ؛ والمأثم.
والاجتناب: الابتعاد.
وهنا نرى ترابط آيات تحريم الخمر بعضها ببعض، ففي الآية الأخيرة نجد كلمة "اجتنبوا" وفي الآية السابقة نرى عبارة "لا تقربوا"، ودلالتهما واحدة، وهي: تجنَّبوا ولا تقربوا كل ما يخص الخمر وتعاطيه..
وفي الحقيقة، إن وصف الخمر بالرجس وأنه من عمل الشيطان يبيِّن حقيقته بما لا لَبْس فيه، وما أجمل ما ختم به النص التحريمي للخمر بقوله: "فهل أنتم منتهون"؟.
ولا يفوتنا أن الله ــ سبحانه وتعالى ــ قد ذكر بأول آية أنزلها عن الخمر أن فيه إثماً، وأن الإثم هو الذنب.
بقي أن نشير هنا إلى أن في تحريم الخمر بكلمة "اجتنبوا" بيان لحقيقة التحريم في واقع الأمر؛ فمن المحرَّمات ما قد يُحلّ بحالةٍ ما كالمحرَّمات الأساسية من الأكل، وهي الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهلَّ به لغير الله.. فجميعها مباح في حال الاضطرار من دون بغي.. قال تعالى:
"إنما حَرَّم عليكم الميتةَ والدمَ ولحمَ الخنزيرِ وما أُهلَّ به لغير الله فمَن اضطُرَّ غير باغٍ ولا عادٍ فلا إثمَ عليه إن اللهَ غفور رحيم".

وننبِّه إلى أمْرٍ في غاية الأهمية، وهو الإثمية الكبيرة الأكيدة للخمر المذكورة في قوله تعالى: "قل فيهما إثم كبير"؛ بينما نجد أن من المحرَّمات الطعامية، المحرَّمة بالنص الصريح، "حَرَّمَ"، ما يُباح أكله في حالات ما ولا إثم على فاعل ذلك، وهو ما ورد معنا في الآية الأخيرة: "فلا إثمَ عليه".
وفي كلمة الاجتناب بحدِّ ذاتها دلالةُ تحريمٍ قرآنيةٍ ليست لغيرها من عبارات النهي والتحريم، وبيان ذلك قوله تعالى:
"ولقد بعثنا في كلِّ أمةٍ رسولاً أنِ اعبدوا اللهَ واجتنبوا الطاغوتَ فمنهم مَن هدى اللهُ ومنهم مَن حقَّتْ عليه الضلالةُ فسيروا في الأرض فانظروا كيف كان عاقبةُ المكذِّبين".

أما عن قوله تعالى:
"ومن ثمرات النخيل والأعناب تتخذون منه سَكَراً ورزقاً حسناً إن في ذلك لآيةً لقوم يعقلون")
فـ: السَّـكَرُ: هو نبيذ التمر، وقيل: هو نقيع التمر الذي لم تمسه النار.
والسَّكَرُ: الغضبُ، والسَّكَرُ الامتلاء، والسَّكَرُ الخمرُ، والسَّكَرُ النبيذ
وفي التفسير: السَّـكَرُ: هو كلُّ ما كان حلالاً شربه، كالنبيذ الحلال والخلِّ والرطَب. والرزق الـحسن: التمر والزبيب. أورده الإمام ابن جرير الطبري ورجَّحه.
قال الإمام فخر الدين الرازي:
{إن السَّكَرَ هو النبيذُ، وهو عصير العنب والزبيب والتمر إذا طبخ حتى يذهب ثلثاه ثم حتى يشتدَّ، وهو حلال عند أبي حنيفة ــ رحمه الله ــ، ويحتج بأن هذه الآية تدل على أن السَّكَرَ حلالٌ لأنه ــ تعالى ــ ذَكَرَهُ في معرضِ الإنعام والمنَّة، ودلَّ الحديث على أن الخمر حرام. قال ــ عليه السلام ــ: "الخمر حرام لعينها". وهذا يقتضي أن يكون السَّكَرُ شيئاً غير الخمر. وكلُّ مَن أثبتَ هذه المغايرة قال إنه النبيذ المطبوخ.

الخمر في الحديث الشريف

كثيرة جداً هي الأحاديث الشريفة التي وردت في بيان الخمر وتحريمه، ولا يمكن لفصلٍ صغير مثل فصلنا الحالي أن يأتي على ذكرها جميعاً، لذا سنأخذ عينةً من تلك النصوص الجليلة الكثيرة، وفيها الكفاية ــ إنْ شاء الله تعالى ــ.
قال رسول الله ــ صلى الله عليه وسلم ــ:
"كل مُسْكرٍ خمرٌ، وكلّ خَمْرٍ حرامٌ".)
وقال:
"ما أسكر كثيره فقليله حرام".
وقال:
"لا ينال شفاعتي مَن استخفّ بصلاته، ولا يَرِدُ عليَّ الحوضَ، لا والله، لا ينال شفاعتي مَن شرب المُسْكِرَ، ولا يرد عليَّ الحوض، لا والله".

خاتمة

لم تنل أيَّـاً من المحرمات ما ناله الخمر من الاهتمام والذكر في الفقه الإسلامي ومصادره، ولعل ذلك مردّه إلى خطورة شرب الخمر على الفرد والمجتمع الإسلامي، من الناحية الدينية والاجتماعية، وإلى تعلّق غالبية المجتمع الجاهلي به، وهو أول مجتمع تلقى الدعوة الإسلامية..
ولا يتوقف خطر الخمر على مدمني شربه ومَن يحيط بهم وحسب، بل يتعداهم إلى الغالبية الساحقة من الناس، إذ خطر انتشاره يهدد جميع الناس نظراً لشهرة متعة شربه عند مختلف أطياف المجتمعات البشرية.
لذا كان من المحتَّم على الشرع الإسلامي الحنيف أن يولي موضوع الخمر الأهمية القصوى، وهذا ما أصبح واقعاً وأصلاً.
ولعلنا لا نغالي إذا قلنا أن الطب الحديث، بأبحاثه العلمية المحضة، قد قرَّر أن ضرر تعاطي الكحول بكافة أنواعها وخطورة ذلك على صحة الفرد وسلوكه في المجتمع لا يوازيه ضرر ولا خطر، ويمكن مراجعة مثل تلك التقارير والأبحاث من مواضعها المختصة.
وماذا بعد؟!
لقد سهَّل الله لنا أن ندرك خَطَرَ كلِّ الأشياء التي يمكن لها أن تضرنا في حال تعاطيناها أو اقتربنا منها، وقد بيَّن لنا اللهُ أهم تلك الأشياء، وصنَّفها لنا ــ من أجلنا ــ تحت باب المكروهات أو المحظورات أو الممنوعات أو المحرَّمات، فهل نحن منتهون؟!
وقد لا يخفى على أحدٍ من الناس أن نسبة شرب الخمر في المجتمعات الإسلامية، في يومنا الحالي، لا تقل كثيراً عن نسبة شرب الخمر في المجتمعات غير الإسلامية، ومردّ ذلك إلى جهل واستهتار قِسم كبير من أبناء ديننا؛ لذا كان من الواجب على كل مُسلم يعيش في مجتمع يُشرب فيه الخمر أن يحاول إصلاح مجتمعه بالموعظة الحسنة والسلوك القويم، حتى يتوب مَن كان في نفسه خشية من الله، ويرتدع كل معاند يخاطر بنفسه ومجتمعه، ويرى أبناء الأديان الأخرى الصورة الحقيقية للمسلمين، الذين يدعون إلى الله ويعظون الناس بأفعالهم قبل أقوالهم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
صــــــادق
.
.
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 11958
العـــــــمر : 107
الاوسمــــة :
الدولـــــة :
نقـــــــاط : 82
تاريخ التسجـيل : 14/04/2008


بطاقة الشخصية
احترام قوانين المنتدى:
100/100  (100/100)

مُساهمةموضوع: رد: الخمر في الإسلام   الأربعاء يوليو 02, 2008 2:39 am

fe3el amer rabani la taqrabooo al khamr sob7an allah ma anzala shay2 aw naha 3an shay2 kana batil sob7an allazi yu7iq al 7aqq w ya2mor bl 3adel wal i7sann w yanha 3an al fa7sha2 wal monkarr. jazaki allah khayran monya

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.google.com
Queen
.
.


انثى
عدد المشاركات : 12940
الدولـــــة :
نقـــــــاط : 0
تاريخ التسجـيل : 19/04/2008


بطاقة الشخصية
احترام قوانين المنتدى:
100/100  (100/100)

مُساهمةموضوع: تقبلي تحياتي --   الأربعاء يوليو 02, 2008 9:09 am

احلا مونيا
اشكرك علي الموضوع الرائع قلبي
دائما متألقه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.sadek.com
نداء قلب
.
.


انثى
عدد المشاركات : 1445
العـــــــمر : 37
الاوسمــــة :
الدولـــــة :
نقـــــــاط : 4
تاريخ التسجـيل : 25/04/2008


بطاقة الشخصية
احترام قوانين المنتدى:
100/100  (100/100)

مُساهمةموضوع: رد: الخمر في الإسلام   الخميس يوليو 03, 2008 2:37 pm

nice مونيا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.Addicttinggames.com
مجلة العرب الثقافية
.
.
avatar

عدد المشاركات : 24243
الاوسمــــة :
الدولـــــة :
نقـــــــاط : 160
تاريخ التسجـيل : 14/04/2008


بطاقة الشخصية
احترام قوانين المنتدى:
100/100  (100/100)

مُساهمةموضوع: رد: الخمر في الإسلام   الجمعة يوليو 04, 2008 2:10 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mgla.phpbb9.com
Amoula
.
.
avatar

عدد المشاركات : 108
الدولـــــة :
نقـــــــاط : 0
تاريخ التسجـيل : 14/04/2008


بطاقة الشخصية
احترام قوانين المنتدى:
100/100  (100/100)

مُساهمةموضوع: رد: الخمر في الإسلام   الأربعاء أغسطس 27, 2008 1:49 pm

يعطيكي الف عافية مونيا ..تسلمين على الموضوع الهادف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فدووش
مشرفة المجلة الفنية

مشرفة المجلة الفنية
avatar

انثى
عدد المشاركات : 5292
الدولـــــة :
نقـــــــاط : 44
تاريخ التسجـيل : 06/05/2008


بطاقة الشخصية
احترام قوانين المنتدى:
1/1  (1/1)

مُساهمةموضوع: رد: الخمر في الإسلام   الثلاثاء سبتمبر 09, 2008 6:24 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
القـدس
مشرف المجلة المنوعة

مشرف المجلة المنوعة
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 967
العـــــــمر : 38
الاوسمــــة :
الدولـــــة :
نقـــــــاط : 256
تاريخ التسجـيل : 16/05/2008


بطاقة الشخصية
احترام قوانين المنتدى:
100/100  (100/100)

مُساهمةموضوع: رد: الخمر في الإسلام   الأحد أكتوبر 05, 2008 9:45 pm


_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mgla.phpbb9.com
zomorda
...
...
avatar

عدد المشاركات : 17146
الاوسمــــة :
الدولـــــة :
نقـــــــاط : 2367
تاريخ التسجـيل : 19/04/2008


بطاقة الشخصية
احترام قوانين المنتدى:
100/100  (100/100)

مُساهمةموضوع: رد: الخمر في الإسلام   الأحد أكتوبر 05, 2008 10:47 pm


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فدووش
مشرفة المجلة الفنية

مشرفة المجلة الفنية
avatar

انثى
عدد المشاركات : 5292
الدولـــــة :
نقـــــــاط : 44
تاريخ التسجـيل : 06/05/2008


بطاقة الشخصية
احترام قوانين المنتدى:
1/1  (1/1)

مُساهمةموضوع: رد: الخمر في الإسلام   السبت أكتوبر 25, 2008 12:24 am

موضوع رائع وشكرا على المجهود

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الخمر في الإسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجـــلة العـــــرب الثقافية :: 
المــــجلــــة الــدينية
 :: قســـم الاحكـــام الشــرعية
-
انتقل الى: